البناة و فتيات الإنبعاث يكرمان عمال النظافة | شارك

البناة و فتيات الإنبعاث يكرمان عمال النظافة

قبل 3 سنوات و 31 أسبوعا - 
تمارة، المغرب
شوهدت 81 مرة
تزامنا مع ذكرى عيد الحب، إجتمع صبيحة يوم السبت 15 فبراير أعضاء جمعية البناة "فرع تمارة" بناشطات الفرع المحلي لمنظمة "فتيات الإنبعاث" في نشاط مشترك الهدف منه تكريم عمال النظافة و تسليط الضوء على الخدمات القيمة التي يقدمها هؤلاء العمال للمدينة و ساكنيها النشاط الذي يأتي إعترافا بالجهود التي يبذلها عمال النظافة لتخليص الأرصفة و الأماكن العامة من النفايات و القمامة المودعة من قبل الأفراد أو المهنيين، و حماية المدينة من الأخطار الصحية الناتجة عن تراكم القمامة، يندرج في سياق سياسة جمعوية تطمح إلى تغيير العقليات و تبديل النظرة المجتمعية المحتقرة لعمال النظافة بنظرة إنسانية عمادها التقدير و الإحترام خلال هذا النشاط، قام الإخوة و الأخوات فاطمة الزهراء عارف، إلهام الرحيوي، توفيق ظريف، محمد الزعفران و بقية أعضاء المنظمتين الجمعويتين بتوزيع الزهور على العمال الساهرين على سلامة البيئة و نظافة المدينة... إلتفاتة رمزية، لقيت ترحيب و إستحسان عمال النظافة في إطار عملهم، العمال الساهرين على سلامة البيئة و نظافة المدينة يعرضون صحتهم للخطر بسبب الروائح الكريهة و الحشرات الضارة المنتشرة بالأماكن المتسخة. و هذا الخطر يتهدد حتى بسلامة زوجاتهم، أبنائهم و بقية أفراد عائلاتهم. لكن، و مع كامل الأسف، بالمغرب فهم لا يخضعون لأبسط الفحوصات في مؤسسات الرعاية الصحية قبل التوظيف للتأكد من خلوهم من الأمراض المعدية و كذلك بشكل دوري بعد التوظيف عمال النظافة، في أمس الحاجة إلى سياسة تهدف إلى تحسين ظروف عيشهم و إشتغالهم عبر الرفع من أجورهم و ضمان حقوقهم الإجتماعية : الرعاية الصحية، على وجه الخصوص... فمتى يا ترى سيصغي النظام لأصدقاء البيئة و حماة المدينة و يعمل على تحقيق متطلباتهم ؟